المشنوق يطعن بالقاضي بيطار أمام محكمة غير مختصة

on

تقدّم اليوم المدّعى عليه في قضية انفجار بيروت، النائب ووزير الداخلية السابق نهاد المشنوق، بطلب لردّ المحقق العدلي طارق بيطار عن ملف التحقيق أمام محكمة الاستئناف في بيروت.
وأشارت المفكرة القانوينة، إلى الاجتهادات السابقة لا تصبّ في اتّجاه قبول طلب كهذا، إذ رفضت محكمة الاستئناف في بيروت في العام 2007 طلب ردّ المحقق العدلي الياس عيد في قضية اغتيال رفيق الحريري لعدم الاختصاص.
وكان المدّعى عليه، وزير الأشغال السابق، يوسف فنيانوس، تقدّم قبل يومين بطلب نقل التحقيق من القاضي بيطار إلى قاض آخر بسبب الارتياب المشروع.
وفي حين أنّ طلب النقل لا يؤدّي تلقائياً إلى وقف السير بالتحقيق، يؤدّي عادة طلب الردّ إلى تجميد التحقيق فور تبلّغه من القاضي بيطار.
هكذا، يستمرّ الوزراء السابقون في عرقلة التحقيق في أكبر جريمة في تاريخ لبنان الحديث، كما فعل قبلهما الوزيران السابقان علي حسن خليل وغازي زعيتر، لمجرّد تجرّؤ القاضي على استدعائهما.
وتتجّه الأنظار الآن إلى قضاة محاكم التمييز والاستئناف الذين سينظرون في هذين الطلبين وفي طلب نقابة المحامين في بيروت ردّ النائب العام غسّان خوري خلال الأسابيع المقبلة.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s