لبنان بين الوصاية والرعاية الدولية

on

أوصى النائب الفرنسي غوندال رويار الثلثاء الماضي، في إطار توصيات لجنة الدفاع في الجمعية العمومية الفرنسية خلال تقييم دور القوات المسلحة الفرنسية في الشرق الأوسط، بـ”التشكيل العاجل في بيروت لفريق عمل دولي تحت رعاية الأمم المتحدة والبنك الدولي من أجل تكثيف العمل الإنساني (غذاء، دواء، رعاية، مدارس…) والتنمية (ماء، كهرباء…)”.

وأكّد رويار: “نشجع فرنسا والشركاء العرب والغربيين على دعم القوات المسلحة اللبنانية وقوى الأمن الداخلي من أجل تجنب انهيارها ومواصلة صعودها العملياتي في مواجهة داعش والتهديدات الأخرى (تهريب المخدرات…)”، آملاً أن “تتمكّن فرنسا وشركاؤها والأمم المتحدة من ضمان إجراء انتخابات تشريعية وبلدية ورئاسية في العام 2022”.

وشدّد على أنه “يجب أن يكون اللبنانيون قادرين على التعبير عن أنفسهم بحرية من أجل بناء التغيير ولبنان الجديد”.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s