بعد عام… رحيل سارة حجازي يقلق السلطات الاردنية

on

استجابت السلطات الأردنية ممثلة بوزارة الداخلية لضغوط شعبية لإلغاء ندوة افتراضية عن حقوق مجتمع الميم تحت عنوان “المناصَرة والفنون وحقوق مجتمع الميم”، اليوم بمناسبة الذكرى الأولى لانتحار الناشطة سارة حجازي. وبدأت الأزمة حين رصد رواد مواقع التواصل الاجتماعي إعلاناً عبر “فيسبوك” عن الندوة التي كانت ستستضيف 2 من مجتمع الميم للحديث عن حقوق المثليين في الأردن وتكريم الناشطة المصرية سارة حجازي كما سيتم استضافة مدير مركز كولومبيا “صفوان المصري”. حدث ذلك بعدما تنبّه النائب الأردني أحمد القطاونة للنشاط، وطالب بمنعه من أجل “حماية وصيانة المجتمع من هكذا أنشطة لا أخلاقية خارجة عن الدين والأخلاق والعادات”.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s